العمر ليس عائق أمام حلمك

مصر

الهدف .. لا يرتبط تحقيقة بسن محدد، فنجد ان هنا من يحقق هدفه عند سن الخمسون و اخر عند الثلاثون و اخرى عند سن السادسة عشر !

كانت عزة فياض-ومازالت- ملهمة للعديد من الشباب، حيث تمكنت من الفوز وهي بعمر السادسة عشر بجائزة دولية من الاتحاد الاوروبي للعلماء الشباب لابتكارها طريقة جديدة لتوليد الوقود الحيوي من المخلفات البلاستيك .

 

ففي هذا العمر تمكنت من ابتكار مشروع يتمكن من  تحطيم مخلفات البلاستيك والبوليمرات عن طريق تسخين بدرجات حرارة عالية ليست فكرة جديدة ، ولكن استخدام نوع الحوافز هذا هو ما يعطي الفكرة قوتها. فقد ابتكرت طريقة جديدة لتوليد الوقود الحيوي بأقل تكلفة عن طريق إعادة تدوير البلاستيك باستخدام عوامل محفزة تحويل البلاستيك إلى مواد الوقود الأولية عن طريق استخدام محفز هو بنتونيت، حيث عندما تُفتت هذه النفايات تنتج غازات هي البروبان والميثان والإيثان، وتتم بعض العمليات علي تلك الغازات لتتحولها إلى إيثانول والذي يُستخدم كوقود حيوي .

 

و بالرغم من صغر سنها فقد تمكنت من الحصول على العديد من الجوائز منها ..

- جائزة  الاتفاقية الأوربية للاندماج لأغراض التنمية في دورتها الثالثة والعشرين - وهي مسابقة ينظمها الاتحاد الأوربي للعلماء الشبان،وتمت فعالياتها في فنلندا ما بين 23-28 سبتمبر 2011  .

- جائزة مسابقة “Invention Convention” والتي يشرح فيها العلماء ورواد الأعمال أفكارهم في خلال ثلاثة دقائق أمام لجنة من الخبراء بالمجالات الصناعية والأكاديمية.

- الجائزة الثانية في مسابقة "اتفاقية اختراع" في أي عالم أو رجل أعمال يشرح الفكرة في ثلاث دقائق فقط لفريق من الخبراء من كل الأوساط الأكاديمية والصناعة.

-  الميدالية الذهبية في أولمبياد مشروع بيئي دولي في اسطنبول، تركيا عام 2013.

- جائزة أفضل مشروع في فئة الإدارة البيئية بمكتبة الإسكندرية للعلوم والهندسة .

الائتمان مصور مصور فيديو: HerStory Campaign

الكلمات ذات الصلة:

  • الخاص بك يجب أن تكون مسجلا ل مرحلة ما بعد تعليق
الرجاء إدخال تعليق